Quantcast

التهميش الصحي والحرمان من طب الإختصاص بقلم علي الجوابي

يواصل موقع اسطرلاب نشر المقال المطول للسيد علي الجوابي وكان نشر القسم الثاني منه ، وفي ما يلي القسم الثالث وموضوعه التهميش الصحي لجهات بالبلاد رغم ستة عقود من الاستقلال.
توجد بالبلاد التونسية جهات تشكو فقرا صحيا من حيث النقص في المنشآت الصحية ومن حيث النقص في الإطار الطبي لاسيما طب الاختصاص ويشمل هذا النقص القطاعين العمومي و الخاص وبعد الثورة قدمت الدولة ممثلة في وزارة الصحة مشروع قانون يوجب على الاطباء العمل في المناطق الداخلية لكن تم الاعتراض هذا المشروع ولم ير النور
– 1 – الاعتراض على مشروع قانون العمل الاجباري للأطباء
يتعلق مشروع هذا القانون بتنظيم عمل اطباء الاختصاص في المناطق الداخلية ويهدف الى الزام الاطباء قبل العمل في القطاع الخاص بالعمل مدة معينة في المستشفيات العمومية في جهات البلاد التي تشكو الى حد الآن نقصا كبيرا في الخدمات الطبية ولاسيما في طب الاختصاص لكن لاقى هذا المشروع اعتراضا عليه كبيرا لاسيما من الاطباء وطلبة الطب ومن بعض السياسيين من بينهم وزيرة الصحة الحالية وقد اضطرت الدولة إلى استقدام الاطباء من الصين للعمل بالمستشفى الجهوي بمدنين وبغيره من الجهات الداخلية المهمشة وقد ورد في بوابة مجلس نواب الشعب ان لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية بالمجلس صادقت يوم 16مارس الجاري بإجماع الحاضرين على مشروع القانون الاساسي عدد 25لسنة 2017 المتعلق بالموافقة اتفاق بين حكومة الجمهورية التونسية وحكومة جمهورية الصين الشعبية من اجل ارسال فرق طبية صينية للعمل بالبلاد التونسية مادام قسم من أطباء الاختصاص التونسيين يرفضون العمل بها ومادام بعض طلبة الطب عبروا قبل اتمام دراستهم الجامعية عن رفضهم العمل بهذه الجهات رغم تحمل الدولة نفقات دراستهم العلمية وتكوينهم الطبي وقد قبل العمل بهذه الجهات المهمشة صحيا اطباء شبان اجانب قدموا من بعيد جدا من الصين يا لها من مفارقة عجيبة .
و تعيش هذه الجهات المهمشة صحيا الى الآن تحت رحمة المبادرات « الانسانية  » المتمثلة في ارسال « القوافل الصحية » إليها و التي تجود بها عليها جهات تونسية تعيش « اكتفاء صحيا ذاتيا  » و توجد بها كليات الطب والصيدلة والمستشفيات الجامعية و المستشفيات الجهوية وتنتشر في ارجائها المصحات الخاصة والعيادات الخاصة في طب الاختصاص وفي المقابل تفتقر جهات اخرى بالبلاد التونسية الى الخدمات الصحية الضرورية لاسيما في طب الاختصاص بعد ستة عقود من الاستقلال
ومازال سكان هذه الجهات المهمشة يعيشون وضعا صحيا سيئا بسبب عدم توفر خدمات طب الاختصاص مثل التوليد فكم من مرة تحدث الاعلام عن وفاة امرأة حامل في الطريق اثناء تنقلها من مدينة إلى أخرى بحثا عن مستشفى يقبلها لتضع فيه حملها واما ميسورو الجهات المهمشة فهم يساهمون في تنمية السياحة الصحية الداخلية بالجهات المتمتعة بالاكتفاء الصحي ذاتيا .
يوم 6 مارس 2017 استضاف برنامج 24/7 في قناة الحوار التونسي اربعة نواب في مجلس نواب الشعب و إن ما يدفع الى شدة الاستياء اثر مشاهدة هذا البرنامج تصريحات نائبين تتسم بتحريف الواقع بقابس ويبدو انهما نسيا انهما نائبان عن الشعب وليسا نائبين عن فئة مهنية معينة فقد اشار كل من النائب صحبي بن فرج والنائبة ريم محجوب الى ان قابس لا يوجد بها مبنج وعزيا النقص الى ايقاف طبيب مبنج ذكرت وسائل الاعلام انه يعمل بمصحة خاصة وارتكب خطأ طبيا تسبب في وفاة مريض واصدر ضده قاضي التحقيق بقابس قرارا بايقافه
ويستفاد مما صرحا به ان القضاء بقراراته تسبب في نقص اختصاص التبنيج بقابس ويبدو من حديثهما ان الطبيب المبنج الموقوف قضائيا كان بمفرده يسد حاجيات قابس كلها في القطاعين العام والخاص ويبدو أيضا انهما راضيان عن هذه الوضعية فهي توفر اكتفاء صحيا في مادة التبنيج ولا يقبلان تغييرا لها وانهما ضد تسليط العقاب الاداري على الطبيب المتسبب في وفاة مريض بسبب خطإ طبي ويبدو كذلك انهما يدعوان الى تركه يواصل ممارسة عمله مهما كانت درجة الخطإ الطبي الذي ارتكبه
و رغم الاشارة في هذا الحوار التلفزي الى الشغور الحاصل في المرفق الصحي قابس بسبب ايقاف الطبيب لم يطالبا الجهة الادارية المختصة بسده بإرسال اكثر من طبيب مبنج الى قابس واقتصرا فقط على تحميل القضاء مسؤولية هذه الوضعية التي هو في غير مسؤول عنها قانوا و واقعا
– 2 – حادثة وفاة طبيبة حامل اثناء مباشرة عملها
ذكرت وسائل الاعلام ان طبيبة حامل في الشهر الثامن اصيلة ولاية القصرين توفت أثنا مباشرة عملها بمستشفى مدينة بوحجلة من ولاية القيروان فهي شهيدة حب العمل والقيام بالواجب وقد خلفت هذه الوفاة حزنا كبيرا لدى مواطني هذه المدينة وقد افاد البعض منهم في شهادتهم عنها انها متفانية في عملها بحس انساني يقدس الواجب تجاه الغير بدليل مواصلة عملها رغم حملها ووضعها الصحي الحرج و في برنامج تلفزي في قناة خاصة حملت شـقـيـقـتها مسؤولية الوفاة على مصالح وزارة الصحة فقد ذكرت ان الوضع الصحي لأختها يحتم عليها التمتع بعطلة قبل الولادة وقد منحها طبيبها المباشر هذه العطلة لكن اجبرتها الوزارة على العودة الى العمل و ورد يوم 9 فيفري2017 في موقع « انباء تونس » ان شقيقة الطبية ارجعت وفاة اختها الى « النقص الفادح في الاطارات الطبية  » وهذا النقص لا يخص فقط مستشفى مدينة بوحجلة التي كانت المرحومة تعمل به وانما يتعلق بجميع مستشفيات الجمهورية في المناطق الداخلية و لاحظ هذا الموقع بان حادثة وفاة هذه الطبيبة المتفانية في عملها ربما تفتح من جديد ملف نقص الاطار الطبي بالجهات الداخلية ورفض الاطباء العمل فيها
ونحن نعتقد انه يجب اعادة النظر في مشروع القانون المتعلق بعمل الاطباء الاجباري في الجهات المهمشة صحيا ونعتقد انه من واجب الدولة مراجعة الخريطة الصحية بالبلاد بالزام الخواص ممن يريدون فتح عيادة خاصة في طب الاختصاص او فتح مصحة خاصة ان يتم ذلك في جهات البلاد التي تشكو فقرا صحيا لأن الموضوع يتصل بالمرفق العام الصحي الذي يتعلق أساسا بالأمن الصحي الوطني فالصحة حق يضمنه الدستور بالفصل 38 وهي حق لكل انسان مقيم بالبلاد التونسية ويبدو ان حادثة وفاة الطبيبة حركت مصالح وزارة المرأة فقد افادت وسائل الاعلام ان النية في هذه الوزارة تتجه الى اعادة النظر في مشروع قانون يتعلق بعطلة الامومة بان تضاف لها مدة شهر قبل الولادة وبمناسبة يوم المرأة العالمي أعيد الحديث من جديد عن التمديد في عطلة الامومية لتصبح على مرحلتين قبل الولادة وبعدها


فيديو لحاتم القرمازي الشّاب المسجون لأنّه إخترع صاروخ "تونس حرّة"
الرّقاب/ بالفديو: الأمن يهشّم دكّان مواطن
بالفيديو: راوية علّاقي تروي تفاصيل إعتداء القيّم العام على والدتها
وقفة احتجاجية تطالب بالكشف عن الأطراف المتورطة في قضية اغتيال الشهيد شكري بلعيد
سندس قربوج: لهذه الأسباب يصبح أبناؤنا إرهابيّين
بالفيديو: ومضة تحسيسيّة رائعة
قدماء مناضلي الاتحاد العام لطلبة تونس يهددون بطلب اللجوء السياسي
حمّه الهمّامي يروي لأوّل مرّة ذكريات 14 جانفي 2011 في دهاليز الدّاخليّة (الجزء الثالث)
حمّه الهمّامي يروي لأوّل مرّة ذكريات 14 جانفي 2011 في دهاليز الدّاخليّة (جزء ثاني)

وزير الداخلية يزور الملازم الذي تعرض...

سحب إجازة إحداث و استغلال القناة الإذاعية...

باكالوريا 2017 : لهذه الأسباب تأخرت...

قائمة المتوفقين في باكالوريا 2017

وزير الماليّة ينفي خبر الزيادة في الأداء...

القائمة الإسمية لرجال الأعمال و الشركات...

القائمة الإسمية لرجال الأعمال و الشركات...

هل هو الإثنين الأسود ؟

اكتشاف 219 كوكبا خارج النظام الشمسي قد تكون...

المغرب : اكتشاف فريد قد يؤدي الى انقلاب...

مصر : الكشف عن مقبرة تضم 17 مومياء بينها 13...

اكتشاف اثري ضخم في الاقصر

وتتوالى الاستقالات في وزارة الثقافة :...

حجز نسخة توراة نادرة منسوخة بخط اليد على...

عبدالجليل التميمي : رسالة إلى وزير الثقافة ...

رحم الله الممثلة القديرة خديجة بن عرفة