Quantcast

حمة الهمامي يدعو الشعب للتكتل بكل الاشكال لطرد الحكومة والائتلاف الحاكم

دعا الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي اليوم الخميس 6 سبتمبر 2018، الشعب التونسي بكل مكوّناته وكل القوى الحية فيه، إلى التكتل بكل الأشكال المشروعة من أجل رحيل الحكومة الحالية والائتلاف الحاكم، الذي قال إنه فشل بكل مؤسساته، برلمانا وحكومة ورئيسا.

واعتبر الهمامي أن التوافق الذي يتم الحديث عنه “توافق ضد الشعب خاصة أن المتوافقين في واد والشعب التونسي في واد آخر” وقال “إنه توافق مشغوش هدفه تقاسم السلطة والكراسي وليس توافقا لانقاذ تونس وحل المعضلات التي تمر بها البلاد وفي مقدمتها البطالة والفقر والتهميش وغلاء المعيشة حسب تصريح له اليوم لوكالة تونس إفريقيا للأنباء على هامش مشاركته في افتتاح أعمال المؤتمر الثاني لاتحاد أصحاب الشهائد المعطلين عن العمل الذي يتواصل يومي 6 و7 سبتمبر بالحمامات.

وأشار إلى أن البديل بالنسبة للجبهة الشعبية يتمثّل في تجميع كل القوى الوطنية والديمقراطية في مشروع وطني كبير وجامع قادر على كسب ثقة الشعب التونسي والوصول إلى الحكم وعلى وضع حد للسياسات والخيارات القائمة اليوم في تونس، مبرزا أن توقعات الجبهة الشعبية أكدت أن “التحالف بين حزبي النداء والنهضة سيخرب البلاد وسيلتف بشكل يكاد يكون نهائيا على الثورة التونسية”.

وقال إن “هذا المشروع البديل هو اليوم محل نقاش داخل الجبهة الشعبية بمختلف مكوناتها في إطار سلسلة من اللقاءات التي سيتم خلالها بلورته قبل التوجّه به إلى كل القوى المعنية بالدفاع عن سيادة الوطن وعن الحريات والديمقراطية وبالدفاع عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية لغالبية الشعب التونسي  المتضرر من سياسات الائتلاف الحاكم”.

وأبرز أن “الشرط الأول لتجميع القوى الحية التونسية هو الالتقاء حول برنامج جامع وشامل لكل الأبعاد من أجل التعبئة المباشرة والإعداد والاستعداد للمواعيد السياسية القادمة وفي مقدمتها الانتخابات الرئاسية والتشريعية”، مجددا تمسك الجبهة الشعبية بتنظيمها في موعدها، ومحذرا من التلاعب بتاريخ انجازها أو التلاعب بالقانون الانتخابي لإقصاء المعارضة وفرض نوع من الاستقطاب الذي سيجمع، وفق تقديره القوى المعارضة للثورة في تونس


فيديو لحاتم القرمازي الشّاب المسجون لأنّه إخترع صاروخ "تونس حرّة"
الرّقاب/ بالفديو: الأمن يهشّم دكّان مواطن
بالفيديو: راوية علّاقي تروي تفاصيل إعتداء القيّم العام على والدتها
وقفة احتجاجية تطالب بالكشف عن الأطراف المتورطة في قضية اغتيال الشهيد شكري بلعيد
سندس قربوج: لهذه الأسباب يصبح أبناؤنا إرهابيّين
بالفيديو: ومضة تحسيسيّة رائعة
قدماء مناضلي الاتحاد العام لطلبة تونس يهددون بطلب اللجوء السياسي
حمّه الهمّامي يروي لأوّل مرّة ذكريات 14 جانفي 2011 في دهاليز الدّاخليّة (الجزء الثالث)
حمّه الهمّامي يروي لأوّل مرّة ذكريات 14 جانفي 2011 في دهاليز الدّاخليّة (جزء ثاني)

إصدار بطاقة إيداع بالسجن في حق عون الحرس ...

القصرين : إختطاف عون من المحكمة العقارية...

الإفراج عن الرهائن التونسيين المختطفين في...

قضية أيوب بن فرج : " تدخّلات من وزارة...

بدية من اليوم حارة العظم ب 900مليم

البنك الدولي يتوقع تباطؤ نمو الاقتصاد...

كيلوغرام اللحم قد يصل إلى 30 دينارا

الحكومة تقلص من قيمة الدعم في المحروقات في...

رجة أرضية شرق جزيرة قوريا من ولاية المنستير

ظاهرة فلكية نادرة تجمع الزهرة والمشتري في...

الخسوف الكلي لقمر" الذئب الدموي العملاق "...

خطوة علمية غير مسبوقة : الصينيون يحملون...

رحيل الأديب محمد الهادي بن صالح

الروائية سعاد الفقّي بوصرصار : الخطاب...

فسحة الأحد الشعرية يكتبها عمار جماعي ....دون...

اكتشاف مقبرة فاطمية تعود إلى القرن الـ 4...