Quantcast

ما يحصل في بورما إبادة جماعية...وجريمة ضد الإنسانية بقلم أنور القوصري وعبدالسلام الككلي

ما يحصل في بورما إبادة جماعية…وجريمة ضد الإنسانية…
فحسب التقرير الذي نشرته منظمة هيوم رايتس ووتش حول احداث بورما في 2016 فإن العمليات الأمنية التي نفذتها قوات الأمن الحكومية ضدّ القرويين الروهينغا تسببت في انتهاكات خطيرة، شملت القتل خارج نطاق القانون، والاغتصاب وغيره من أشكال العنف الجنسي، والتعذيب وسوء المعاملة، والاعتقال التعسفي والحرق كما أفادت جماعات محلية عن استخدام التعذيب ووفاة عدد من الأشخاص رهن الاعتقال .انه لمن الواجب الانساني التنديد بشدة بكل هذه الجرائم الفظيعة …
للروهنقا حقوق طبيعية ككل الأقليات… وهي حقوق منتهكة منذ عقود وأكثر…
نعبر عن هذا الموقف ليس لأنهم مسلمون في معتقداتهم…و ان كان ذلك من أسباب انتهاك حقوقهم… غير انه يجب الا نقتصر على مطالبة حكام المسلمين فقط بالوقوف معهم …
لأن ربط هذه القضية بديانة الضحايا لن يخدم قضيتهم الإنسانية العادلة…
فلقد بينت التجربة السياسية الطويلة ان الأنظمة الاستبدادية الفاسدة والحاكمة في البلدان الاسلامية لا تولي اية قيمة لحقوق المسلمين بل تنتهكها حتى في بلدانها…
هذا من جهة ومن جهة أخرى فإن الاقتصار على مطالبة حكام المسلمين بالمساندة والمساعدة بل الشعوب الإسلامية فقط…لهو تجاهل للرأي الإنساني الديمقراطي ومؤسساته في بقية بلدان العالم، وهو الأكثرية، . ولا شك ان هذا الراي العام الدولي الانساني يعتبر الجرائم ضد الإنسانية من الفظائع و الانتهاكات التي لا يمكن السكوت عنها…. من الضروري في راينا القيام بحملة عالمية من أجل تحقيق جدي في هذه الجريمة الشنعاء….والمطالبة بإحالة المشتبه فيهم على المحكمة الجنائية الدولية….
لاسيما وقد فشلت الحكومة في بورما باستمرار في التحقيق في الانتهاكات التي طالت الروهينغا بشكل كاف وفعال، ولم تعمل بالتوصيات المتعلقة بطلب مساعدة الأمم المتحدة للتحقيق في العنف وذلك وفق التقارير الانسانية الدولية في الغرض
وهو ما يستدعي مراسلة كل من الأمين العام للأمم المتحدة والمحكمة الجنائية الدولية ومجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة قصد التحقيق في المجازر الخطيرة ضد الروهينغا كما انه من المتاكد مخاطبة التنظيمات الحقوقية والمدنية والنقابية والسياسية الديمقراطية الدولية للتضامن مع مسلمي بورما ولإدانة المجازر الخطيرة ضد الروهينقا .وذلك من أجل وضع حد لهذه المجازر الخطيرة ومعاقبة المسؤولين عنها.
وهذا أضعف الإيمان واقل خدمة نقدمها لاصحاب القضية الإنسانية المعذبين قي الارض….بعيدا عن التجاذبات السياسية والإقليمية وغيرها…والاستغلال السياسي الوضيع للقضية…من طرف الكثيرين وخصوصا من طرف سياسيين مسلمين يقمعون يوميا مسلمين من بني وطنهم … وينددون بجرائم غيرهم . ان فاقد الشيء لا يعطيه


فيديو لحاتم القرمازي الشّاب المسجون لأنّه إخترع صاروخ "تونس حرّة"
الرّقاب/ بالفديو: الأمن يهشّم دكّان مواطن
بالفيديو: راوية علّاقي تروي تفاصيل إعتداء القيّم العام على والدتها
وقفة احتجاجية تطالب بالكشف عن الأطراف المتورطة في قضية اغتيال الشهيد شكري بلعيد
سندس قربوج: لهذه الأسباب يصبح أبناؤنا إرهابيّين
بالفيديو: ومضة تحسيسيّة رائعة
قدماء مناضلي الاتحاد العام لطلبة تونس يهددون بطلب اللجوء السياسي
حمّه الهمّامي يروي لأوّل مرّة ذكريات 14 جانفي 2011 في دهاليز الدّاخليّة (الجزء الثالث)
حمّه الهمّامي يروي لأوّل مرّة ذكريات 14 جانفي 2011 في دهاليز الدّاخليّة (جزء ثاني)

الوكالة العامة لدى محكمة الاستئناف بتونس...

حالة من الاحتقان والغليان بمنطقة الكرم

حملة اعتقالات ومداهمات في سجنان

على إثر تهشيم سيارته : هيئة المحامين تساند...

وسام السعيدي: "آفاق تونس تمسك في 2014 بأن تضم...

وزير الماليّة ينفي خبر الزيادة في الأداء...

القائمة الإسمية لرجال الأعمال و الشركات...

القائمة الإسمية لرجال الأعمال و الشركات...

هل تعرفون نادر المصمودي المتحصل على جائزة...

الجمعية العالميّة لطبّ الأشعّة تسند...

مجهر إلكتروني يمنح جائزة نوبل للكيمياء...

نوبل للطب : ثلاثة علماء يفوزون بالجائزة

في أيام البرد القارس والثلج : الشتاء والحب...

وفاة الكاتب والروائي المصري مكاوي سعيد

المسرحيات المشاركة في المسابقة الرسمية ...

نجيب عياد: دعوة عادل إمام لأيام قرطاج...